ترجمة : علا عامر - النجاح -

أكد رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو"، اليوم، أنه سيعمل مع الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" لطرد القوات الأجنبية من سوريا، وفقًا لما ترجمه موقع النجاح الاخباري عن صحيفة يديعوت احرنوت العبرية، الأحد.

وقال "نتنياهو"، الذي زار موسكو الأسبوع الفائت،: "ليس من الواضح بعد ما اذا كانت ستستمر الضربات العسكرية الاسرائيلية في سوريا، ولكننا سنتعاون مع الجانب الروسي لمنع حدوث اشتباكات بين البلدان المجاورة".

وأضاف: "أنا وبوتين اتفقنا على ضرورة ابعاد كافة القوى الأجنبية التي وصلت إلى سوريا بعد اندلاع الحرب الأهلية .. وسنعمل معًا لتحقيق هذا الهدف"، على حد قوله.

والجدير بالذكر أن قوات الاحتلال وجهت مئات الضربات العسكرية إلى سوريا، بحجة تدمير المواقع العسكرية الايرانية في سوريا.

وكان قد زار "نتنياهو" العاصمة الروسية موسكو الأسبوع الفائت، وأفاد المكتب الصحفي للكرملين بأن"بوتين"، سيجري  محادثات مع " نتنياهو"، يناقش خلالها الوضع في منطقة "الشرق الأوسط.

وجاء في بيان صدر عن المكتب: "من المخطط بحث المسائل الملحة للتعاون الثنائي، في المقام الأول في المجالات التجارية والاقتصادية والإنسانية، وكذلك تبادل الآراء حول الوضع القائم في الشرق الأوسط، بما في ذلك التسوية الفلسطينية - الإسرائيلية، والوضع في سوريا".

و تعد هذه هي الزيارة الأولى لنتنياهو إلى موسكو بعد تسبب طيران الاحتلال بسقوط طائرة الروسية في المجال الجوي السوري، خلال قصف إسرائيلي واسع استهدف منطقة اللاذقية. وأدى هذا الحادث إلى مقتل 15 عسكريا روسيا. وحملت روسيا دولة الاحتلال المسؤولية عنه.