نابلس - النجاح - هدّد مسؤول عسكري إسرائيلي باستخدام "أسلحة غير اعتيادية" ضد حزب الله اللبناني، معربًا عن ارتياحه من قرار بريطانيا إدراج الحزب بشقيه العسكري والسياسي على لائحة "الإرهاب".

وذكر المسؤول الإسرائيلي في تصريحات لصحيفة "إنديبندنت عربية" أن الحزب مراقب عن كثب "ولن نتوانَ عن ضربه إذا ما تجرأ وهاجم "إسرائيل"، وأن الاحتلال الإسرائيلي يملك تقنيات وأسلحة غير اعتيادية من شأنها إلحاق ضرر غير مسبوق وغير متوقع بالحزب والبنية التحتية اللبنانية التي تحتضن الحزب، خاصة في الضاحية الجنوبية وبعض مناطق الجنوب اللبناني".

ورفض المسؤول الإفصاح عن ماهية هذه الأسلحة وما إذا كانت تقليدية أو غير تقليدية.

ودعا إلى "اجتثاث حزب الله من خلال تجفيف منابع التمويل له"، مشيرًا إلى أن الحكومة اللبنانية من خلال مشاركة حزب الله فيها تضع نفسها في "موقف حرج".

وأشادت "إسرائيل"، أمس الاثنين، بقرار بريطاني يضم الجناح السياسي لحزب الله إلى قائمة بريطانية لـ"الإرهاب"، داعية الاتحاد الأوروبي إلى أن يحذو حذو بريطانيا في تصنيف الحزب.

وترى حكومة الاحتلال الإسرائيلي أنه لا فرق بين الجناحين السياسي والعسكري لحزب الله، وأن الحزب يسيطر على لبنان عمليا بقوة السلاح.