نابلس - ترجمة : علا عامر - النجاح - زعمت قوات الاحتلال، مساء اليوم، تدمير نفق آخر تدعي بأن حزب الله هو من حفره على طول الحدود الشمالية مع لبنان ، وفق ما ترجمه موقع النجاح الإخباري عن موقع 0404 العبري.

وتدعي قوات الاحتلال بأن هذا النفق يمتد ليصل بين قرية عيتا الشعب اللبناني إلى المناطق التي تحتلها "اسرائيل" في الشمال.

وقال المتحدث باسم قوات الاحتلال : " إننا نعتبر الحكومة اللبنانية مسؤولة عن حفر هذه الأنفاق، والتي نعتبرها خرق واضح لقوانين الأمم المتحدة"، على حد زعمه.

كما أنه أكد بأن قوات الاحتلال ستستمر في شن عملية "درع الشمال " بهدف التأكد من التخلص من كافة الأنفاق في الشمال.

يأتي هذا بعد أن أعلنت قوات الاحتلال عن كشف أربعة أنفاق هجومية امتدت من الأراضي اللبنانية إلى الأراضي التي تحتلّها إسرائيل.

وكانت "إسرائيل" قد أعلنت عن  بدأ عملية واسعة في (4/ديسبمر/ كانون الأوَّل الحالي)، لكشف وتدمير الأنفاق التي حفرها حزب الله من جنوب لبنان باتجاه الأراضي التي تحتلها إسرائيل، وأطلقت عليها اسم "درع الشمال".