نابلس - ترجمة : علا عامر - النجاح - أكد رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتياهو"، خلال مشاركته في قمة مشتركة مع اليونان وقبرص، على أن قوات الاحتلال ستستمر في العمل على طول الحدود الشمالية من أجل الكشف عن الأنفاق التي يزعم الاحتلال بأن حزب الله اللبناني هو من حفرها، وفق ما ترجمه موقع النجاح الاخباري.

وزعم "نتنياهو" بأن الحكومة الايرانية هي من تمول أعمال حفر حزب الله لهذه الانفاق بهدف زيادة نفوذها في المنطقة، وتهديد الدول الاوروبية أيضًا، على حد قوله.

وقال "نتنياهو":" اننا سنستمر في تدمير أنفاق حزب الله حتى نصل الى هدفنا، وسنستخدم كافة الوسائل التي نملكها لتدميرهذه الانفاق".

وأضاف:" كما أننا سنستمر بالعمل في سوريا من أجل منع محاولات ايران انشاء قواعد عسكرية تستخدمها ضدنا.. اننا لن نوفر اي جهد لفعل ذلك".

وكانت "إسرائيل" قد أعلنت عن كشف أربعة أنفاق هجومية، منذ أن بدأت بعملية واسعة في (4/ديسبمر/ كانون الأوَّل الحالي)، لكشف وتدمير الأنفاق التي حفرها حزب الله من جنوب لبنان باتجاه الأراضي التي تحتلها إسرائيل، وأطلقت عليها اسم "درع الشمال".

كما أن قوات الاحتلال شنت العديد من الغارات الجوية على مناطق سورية بحجة تدمير القواعد العسكرية الايرانية في سوريا.