وكالات - النجاح - زار بنيامين نتنياهو رئيس حكومة الاحتلال دورة المجندين الجدد لقواته (دورة نوفمبر 2018) في قاعدة تل هشومير بتل أبيب.

المجندون لما يسمى سلاح المدرعات قال لهم نتنياهو خلال الزيارة:" إن هناك ثمن باهظ جدا للحروب، ولا يوجد حروب بالمجان".

هذا وفتحت مكاتب التجنيد التابعة لقوات الاحتلال أمس الأحد أبوابها أمام المجندين الجدد في إطار تجنيد فوج نوفمبر 2018، حيث أنه من المتوقع أن يصل آلاف الجنود إلى المكاتب للالتحاق بالوحدات الميدانية المختلفة في الذراع البري.

ووفقا للقناة العبرية السابعة فمن المتوقع أن ينتهي فوج التجنيد الحالي بتاريخ 4 ديسمبر، وإلى جانب تجنيد المشاة، سيشمل التجنيد للألوية (جولاني، جفعاتي، المظليين، الناحل، كفير، جنود سلاح المدرعات، المدفعية، الهندسة، ووحدات عسكرية أخرى).

وفي السنوات الأخيرة بدا واضحاً وجلياً عزوف المجندين على الالتحاق بالوحدات القتالية، وذهاب الغالبية للالتحاق بوحدات أخرى في الجيش كالاستخبارات والسايبر.