وكالات - النجاح -  غادر رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مساء اليوم السبت، في زيارة رسمية إلى العاصمة الفرنسية باريس.

وذكرت قناة "كان" العبرية أن نتنياهو سيصل باريس، مع رغبته في لقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الذي لم يحدد هل سيتم عقد الاجتماع، ورغم ذلك قرر المشاركة وعدم إلغاء الزيارة.

وتأتي زيارة نتنياهو لحضور منتدى باريس للسلام الذي سيحضره عشرات الزعماء من جميع أنحاء العالم الأحد.

وطلبت فرنسا من رؤساء الدول المشاركة في المؤتمر عدم عقد لقاءات سياسية على هامشه كما يحدث في العادة في مثل هذه المؤتمرات، والتركيز على فعاليات المؤتمر.

وكان نتنياهو يسعى لاستغلال المؤتمر من أجل إجراء حوارات سياسية، لما لها من فوائد في العلاقات الخارجية لـ "دولة الاحتلال" حسب زعم القناة.