نابلس - النجاح -  

 نصب ناشطون من المعسكر الصهيوني، اليوم السبت، مجسما لغواصة في ميدان "هبيما" في تل أبيب، احتجاجا على فساد حكومة نتنياهو.

ويبلغ طول مجسم الغواصة تسعة أمتار، ويحتج ناشطو المعسكر الصهيوني على الفساد الذي كشفته الشرطة في قضية صفقة الغواصات بين إسرائيل وألمانيا.

ويأتي في أعقاب توصية الشرطة الخميس الماضي بتقديم ستة مسؤولين مقربين من نتنياهو للمحاكمة على خلفية التورط بالفساد في صفقة الغواصات.

وكتب الناشطون على مجسم الغواصة، "مع بيبي (نتنياهو) الدولة تغوص"، ونتنياهو مدير فاشل أو قائد فاسد؟".

وأوصت الشرطة الإسرائيلية، الخميس الماضي، بتوجيه اتهامات بالرشوة لمحامي نتنياهو وخمسة مشتبه بهم آخرين فيما يتعلق بصفقة لشراء غواصات بقيمة ملياري دولار من شركة تيسين كورب الألمانية لإسرائيل.

وقال مدير المقر الميداني للمعسكر الصهيوني ألون فايسر، إن سقوط حكومة نتنياهو أصبح أقرب من أي وقت مضى. جئنا هنا من الفجر لايقاظ الاسرائيليين الذين سيرون كبر وعمق الفساد الذي اكتشف في قضية الغواصات".

وأضاف فايسر، "سرقة الأموال من المؤسسة الأمنية يعتبر حيانة للدولة، على نتنياهو الاستقالة".

واستجوبت الشرطة نتنياهو فى إطار التحقيق بقضية الغواصات، وورد اسم نتنياهو كمشتبه به في ثلاث قضايا فساد أخرى، وفي فبراير/ شباط، أوصت الشرطة باتهامه بالرشوة فى أول قضيتين، وينظر المدعي العام الإسرائيلى توجيه اتهام له.