ترجمة : علا عامر - النجاح - ذكرت مواقع الإعلام العبرية بأنه من المتوقع أن يخضع رئيس الحكومة الإسرائيلية"بنيامين نتنياهو" للإستجواب في قضايا الفساد المتهم بها الجمعة المقبلة، وفقًا لما ترجمه موقع النجاح الإخباري.

وأشارت المواقع إلى أنه سيتم إجراء التحقيقات في مكان إقامة "نتنياهو" في القدس، ومن المتوقع أن يتم تركيز التحقيقات القادمة على ملف 2000 المتعلق بنشر يديعوت أحرنوت أخبار إيجابية عن "نتنياهو".

ويذكر بأن هذه المرة ستكون المرة الثانية عشر التي سيخضع فيها "نتنياهو" للتحقيق في تهم جرائم الفساد الموجهه ضده منذ بداية هذا العام.

والجدير بالذكر هو أن "نتنياهو" خضع للتحقيق في عدة قضايا فساد منها ملف 1000، الذي يتهم فيه "نتنياهو" بتلقي الرشاوي من عدد من رجال الأعمال الأثرياء بمقدار يصل قيمته إلى مليون دولار أمريكي.

وقضية ملف 2000، التي يتهم فيها "نتنياهو" بالتعاون مع صحيفة يديعوت أحرنوت من أجل نشر معلومات إيجابية عنه مقابل التضييق على صحيفة يسرائيل هيوم.

وقضية ملف 4000 أو "بيزك"، وتتعلق القضية بتقديم نتنياهو تسهيلات مالية لمالك شركة الاتصالات الإسرائيلية الخاصة "بيزك"، وهو رجل الأعمال شاؤول أولفيتش، مقابل تلقيه وأسرته دعما إعلاميا كبيرا عبر موقع "والا" الإلكتروني الذي يملكه أولفيتش.

وصرح المستشار القضائي "أفيخاي ماندلبليت" بأنه سيصدر القرار النهائي بحق "نتنياهو" بعد إكتمال التحقيقات في ملفات الفساد بشكل نهائي.