النجاح - وافقت إسرائيل مبدئيا، الإثنين، على إقامة ميناء بحري في قبرص لنقل البضائع إلى قطاع غزة، شريطة إعادة حركة حماس الجنود الإسرائيليين المحتجزيين لديها، وفق إعلام عبري.

وقالت القناة العبرية الثانية إن وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، وافق "من حيث المبدأ" مساء الإثنين، على إقامة الميناء البحري في قبرص تحت إشراف إسرائيلي.

وأكد ليبرمان، أن موافقته على بناء الميناء ستكون مقابل إفراج حركة حماس، بقطاع غزة عن الجنود والجثث الإسرائيلية المحتجزة في القطاع.

وقالت القناة إن بناء الميناء يأتي "لتسهيل حياة الغزيين".

ونقلت عن ليبرمان قوله إنه من المتوقع أن تقوم الإدارة الأمريكية بضخ كم كبير من الأموال لاستخدامها في أغراض إنسانية في قطاع غزة.

ويوم الجمعة الماضي التقى ليبرمان، نظيريه القبرصي واليوناني، في نيقوسيا، لبحث التحديات المشتركة، من بينها حماية الحدود.