النجاح - قدمت النيابة العامة العسكرية صباح اليوم الاثنين، اعتراضها على طلب الجندي القاتل، إليئور أزاريا، تأجيل دخوله إلى السجن لمدة 18 شهرا.

وكان محامو الجندي القاتل قدموا طلبا لمحكمة الاستئناف العسكرية، أمس، بتأجيل موعد دخول أزاريا إلى السجن إلى حين يدرس رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، غادي آيزنكوت، طلب الجندي القاتل بتخفيف الحكم عليه.

وأعلن أزاريا يوم الخميس الماضي أنه لا ينوي الالتماس إلى المحكمة العليا ضد قرار محكمة الاستئناف العسكرية، وبدلا من ذلك توجه إلى آيزنكوت من أجل تخفيف الحكم وتحويله إلى خدمة لمصلحة الجمهور. 

ويشار الى أن محكمة الاستئناف العسكرية رفضت استئناف أزاريا الأسبوع الماضي، وثبتت الحكم عليه بالسجن لمدة 18 شهرا، والذي أقرته المحكمة العسكرية بعد أن أدانته بالقتل غير العمد بسبب إعدامه الشاب الفلسطيني عبد الفتاح الشريف في مدينة الخليل.