النجاح -  تتسارع تعزيز العلاقات بين إسرائيل والهند في السنوات الأخيرة، فقد تناولت تقارير إسرائيلية وهندية الصفقات الأمنية التي تعقدها إسرائيل مع الهند، علما أنه من المتوقع أن يصل رئيس الحكومة الهندية، ناريندرا مودي، إلى إسرائيل، الثلاثاء القادم، في زيارة تعتبر تاريخية، وذلك من جهة كونها الأولى منذ استقلال الهند بعد انسحاب بريطانيا عام 1947.

يذكر أن الهند، التي كانت تربطها علاقات وثيقة مع مصر عبد الناصر، بوصفها أحد أركان دول عدم الانحياز، لم يكن لها أية علاقات دبلوماسية مع إسرائيل. وبعد عقود من عدم الانحياز ومناصرة قضايا العرب، أقامت علاقات دبلوماسية مع إسرائيل في مطلع العام 1992، وتشير التقديرات إلى أنه خلال زيارة مودي سيتم التوقيع على عدة صفقات مركزية، علما أن الهند وقعت خلال العام الحالي على صفقة أمنية تعتبر الأكبر في تاريخ إسرائيل.

وبحسب التقرير، فإن الهند تعتبر المستوردة الأكبر في العالم للسلاح الإسرائيلي، وقامت في السنوات الأخيرة بشراء منظومات أسلحة وصواريخ وطائرات مسيرة (بدون طيار)، في حين أن جزءا غير يسير من الصفقات لا يزال طي الكتمان.
وتشير وثائق عرضت في البرلمان الهندي، في السنتين الأخيرتين، إلى أن الهند وقعت على 37 صفقة أمنية مع دول أجنبية، بينها 7 صفقات مع إسرائيل لوحدها، وفقط مع الولايات المتحدة كان عدد صفقات الهند أكبر، حيث وصلت إلى 9 صفقات.

ويضيف التقرير أن الهند تعتبر السوق الأمني الأكبر في العالم، وتخوض إسرائيل في هذا الإطار منافسة شديدة مع الولايات المتحدة وفرنسا وروسيا، وأشار التقرير إلى أن الهند معنية جدا بالعلاقة الأمنية مع إسرائيل، وخاصة في التطويرات المشتركة، من جهة نقل المعرفة الإسرائيلية والإنتاج إلى الهند، إضافة إلى تعزيز التعاون مع شركات هندية رائدة.

ويتضح أن إسرائيل تتميز عن دول أخرى من جهة استعدادها لنقل جزء مركزي من الإنتاج إلى الهند، وهو على رأس سلم أولويات مودي، الذي يرفع شعار "الإنتاج في الهند" (Make in India)، وذلك بهدف خلق أماكن عمل في سوق يضم مئات الملايين من البشر.

وفي إطار الصفقة الضخمة، التي تعتبر الأكبر في تاريخ الصناعات الأمنية الإسرائيلية، والتي تم التوقيع عليها في نيسان/أبريل الماضي، ستحصل الهند على كل مركبات منظومة "MRSAM"، وهي نموذج للمنظومة الدفاعية "براك 8"، ومنصات إطلاق صواريخ، وصواريخ ووسائل اتصال ومنظومات تحكم ومراقبة ومنظومات كاشوف (رادار).

يشار إلى أنه أجريت 3 تجارب على منظومة "MRSAM" على أراضي الهند، في حزيران الماضي، ووصف مدير المشروع المنظومة بأنها "لا مثيل لها في العالم". وكان قد تم التوقيع على الصفقة في أعقاب زيارة الرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين للهند في تشرين الثاني الماضي.