النجاح -  قضت المحكمة المركزية في تل ابيب، اليوم، بسجن خمسة من كبار مسؤولي شركة الكهرباء القطرية الاسرائيلية ضمن الفضيحة التي عرفت في اسرائيل باسم "فضحة سيمنز".
وأدانت المحكمة المذكورة المتهمين ضمن صفقة ادعاء شملت الادانة بتهم خيانة الامانة، وتبييض الاموال، وتلقي الرشوة، والتزوير، والاحتيال.
وحكمت المحكمة على نائب مدير عام الشركة القطرية "دزدز غفن" السجن الفعلي لمدة 45 شهرا والسجن الفعلي لمدة 29 شهرا على "يونا شفيتسر" الرئيس السابق لقسم التخطيط الهندسي في الشركة، و24 شهرا على "يعقوب حيان"،و33 شهرا على "حاييم برنر" و28 شهرا على "تسفي ايال".