النجاح - أكدت مؤسسة إسرائيلية حكومية أنها أحبطت في الأيام القليلة الماضية، هجمات الكترونية على 120 منظمة ووزارة ومؤسسة عامة. 

ولم تكشف  "السلطة الوطنية لحماية السايبر"، التابعة لمكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، عن الجهات التي تقف خلف هذه الهجمات، وأضافت " تجمعت في خلال الأيام الأخيرة أدلة كثيرة تشير إلى أن هجمة (سايبر) مخطط لها شنت على جهات كثيرة في إسرائيل". 

وقالت: إن السلطة  قامت بتحليل المعطيات وكشفت مخطط الهجمة والأساليب التي تم استخدامها في محاولة الاختراق. 

ونوهت إلى أن التحليل كشف بأن الطرف المهاجم تنكر خلف "تنظيم مشروع"، وأرسل رسائل عبر البريد الإلكتروني باسم هذا التنظيم في محاولة لمهاجمة حوالي 120 منظمة إسرائيلية ووزارة حكومية ومؤسسة عامة وفرد، وذلك من خلال تزوير شهادة حماية، تابعة لشركة موثوق بها. 


ويذكر أنه في السنوات الماضية تعرضت خوادم المؤسسات الإسرائيلية الى العديد من الهجمات الإلكترونية من قبل مؤيدين للقضية الفلسطينية في أنحاء العالم.