النجاح - أشارت نيكاراغوا الى أنها قررت استعادة العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل، بعد تعليقها في2010، على أن يتم ذلك على الفور.

وأكدت إسرائيل صحة هذه المعلومات، وأعلنت رسميا عن استئناف العلاقات بين البلدين اليوم الأربعاء.

ويشار الى أن اتفاق استئناف العلاقات سيدخل حيز التنفيذ بعد عقد مؤتمر صحفي وإصدار بيان مشترك في القدس والعاصمة ماناجوا، بحسب الخارجية الإسرائيلية التي أكدت أنه حتى تعليق العلاقات عام 2010، كانت هناك علاقات صداقة وتعاون في مجالات مختلفة كالزراعة والصحة والتعليم.

وكان رئيس نيكاراغوا دانييل أورتيجا، علق العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل عام 2010، احتجاجا على قيام قوات إسرائيلية بمهاجمة أسطول يحاول كسر الحصار المفروض على قطاع غزة.

وشدد أورتيجا على عدم التكافؤ في الهجوم على البعثة الإنسانية بسفينة مرمرة وذلك في انتهاك فاضح للقانون الدولي وحقوق الإنسان، وأكدت نيكاراغوا على دعمهما غير المشروط للكفاح الذي يخوضه الشعب الفلسطيني، وطالبت برفع الحصار المفروض على قطاع غزة.

يذكر أنه في عام 2012 حث أورتيجا إسرائيل على تدمير أسلحتها النووية خلال استضافته للرئيس الإيراني حينئذ محمود أحمدي نجاد، في العاصمة ماناجوا.