النجاح - استضافت فضائية النجاح في برنامجها بعد الضهر والذي يقدمه الإعلامي محمود رزق، مدير عام شركة جوال عبد المجيد ملحم ، وأجرت معه حوار تخلله اهم القضايا والأسئلة التي تشغل الشارع الفلسطيني ويرغب بمعرفة تفاصيلها.

النجاح: مشوارك بالعمل في شركة جوال بدأ عام 1999، وبعد 15 اصبحت المدير، ما هو الدافع؟

ملحم: "الطموح كان رفيقي لكن لم اكن اتوقع ان اصل لمرتبة مدير عام".

النجاح: ما تعقيبك على انتقاد المواطنين لأسعار شركة جوال؟

ملحم: "نحن دائماً نحاول أن نكون متوازنين في الاسعار، ونقدم أسعار تلبي احتياجات السوق الفلسطيني، ونخلق توازناً ما بين التكلفة والمبلغ الذي يستطيع المشترك دفعه، أفضل خدمة بأفضل سعر، ولكن عادة افضل سعر لا يكون دائماً رخيص، كونه يغطي تكلفته ويكون هناك معدل ربحي له لاستمراريته وتطوره".

النجاح: لم الشركة تحظر مستخدمينها عن صفحتهم الشخصية على الفيسبوك بعد أي انتقاد من قبل المواطن؟

ملحم: طلدينا معايير واضحة وسياسة الانتقاد امر طبيعي، ولكن هناك تعليقات مسيئة وغير مناسبة، وبالتالي نحن نقوم بالفلترة لازالتها".

النجاح: هل التوظيف في الشركة يحتاج للواسطة؟

ملحم: "ليس هناك واسطة في جوال، فكما انا وباقي الموظفين بدأنا مشوارنا واجتهدنا واخدنا فرصتنا، فلكل مواطن فرصته، كما ان هناك نظام مقابلات يمتلك شفافية عالية".

النجاح: لم يتم توقيع الموظفين على عقود لمدة 23 شهر فقط هل هي وسيلة للتهرب من قانون العمل الفلسطيني؟

ملحم: "على العكس، هو التزام بقانون العمل، كما أن العقود عدة أنواع؛ المؤقتة، والدائمة، والبروفشينال للتدريب قبل العمل، علماً أن هناك ما يقارب 1000 موظف في الشركة، 800 مثبتين، والباقي بعقود مختلفة".

النجاح: هل هناك خاصية تسجيل المكالمات في الشركة؟

ملحم: "الخدمة غير موجودة وليس لنا مطالب او احتياج للتسجيل".

النجاح: هل الشركة تجبر موظفيها لتشيير نشاطاتها على صفحاتهم الشخصية؟

ملحم: "لا نجبر بل نطلب ذلك، وهذا أمر طبيعي فالتفاعل الأكبر هذه الفترة عبر السوشال ميديا فقط".

النجاح: هل ستستمر خدمة الـ3g أم سنشهد تطور الـ4g؟

ملحم: خدمات الـ3g من ناحية تكنولوجية هي شبكة مميزة وقوية سرعتها تنافس تجربة المشتركين الفلسطينيين، وسرعة الخدمات  التي تقدمها الشركات التي تعمل بطرق غير قانونية في الشارع الفلسطيني والتي تمتلك تكنولوحجيا الـg، الهدف الأن مركز على غزة لتوصيل الخدمة لها، ونأمل بالفترة القادمة تطبيق خدمة 4g".

النجاح: لم لا تقدم شركة جوال عروض كما الشركات الاسرائيلية؟

ملحم: الـ3g اطلقت من ثلاث شهور قدمت خلالها عدة عروض، وفي جوال كل يوم هناك جديد.

كما أن معايير التكلفة الفلسطينية عن السوق الاسرائيلي مختلفة، ومن ناحية الأسعار في السوق الفلسطيني فهي منطقية".