نابلس - النجاح - جددت الحكومة الإيرلندية موقفها الداعي لتطبيق القوانين والاتفاقيات الدولية على الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.

جاء ذلك على لسان وزير الخارجية الإيرلندي سايمون كوفيني، في رده على أسئلة نواب في البرلمان، خلال جلسة عقدت مؤخرا.

وفي أجابته عن سؤال لأحد النواب، أكد كوفيني بإن ايرلندا ذكّرت إسرائيل مرارًا وتكرارًا بقابلية تطبيق المعايير الدولية لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي فيما يتعلق بالأسرى الفلسطينيين، ولا سيما الالتزامات بموجب اتفاقية جنيف الرابعة.

ومنذ أن شغلت أيرلندا مقعدًا في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في يناير/كانون الثاني الماضي، تنتهز الفرص لتسليط الضوء على قضايا حقوق الإنسان والقضايا الإنسانية فيما يتعلق بالوضع في إسرائيل والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وخلال المراجعة الدورية الشاملة لإسرائيل في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في العام 2018، قدمت إيرلندا توصية إلى إسرائيل بشأن معاملة المحتجزين.

كما أكد كوفيني أنه أثار هذه القضايا بنفسه مباشرة مع الحكومة الإسرائيلية خلال زياراته للمنطقة.

وقال كوفيني، خلال جلسة البرلمان، أن كلا من ايرلندا والاتحاد الأوروبي يقدمان الدعم المالي للمنظمات غير الحكومية الإسرائيلية والفلسطينية التي تنشط في تسليط الضوء على القضايا المتعلقة بمعاملة الأسرى.