وكالات - النجاح - لا زالت اليابان تبحث عن المفقودين في الانهيارات الأرضية في مدينة أتامي قبل 3 أيام والتي أودت بحياة 4 أشخاص في حين لا يزال 24 شخصًا مفقودين.
واستأنفت عناصر من الشرطة والإطفاء والجيش عمليات الإنقاذ في السادسة صباحا بالتوقيت المحلي بعدما توقفت مساء أمس الاثنين.

وتتضاءل فرص النجاة أمام أي ناجين قد يكونوا عالقين أسفل الحطام، حيث حدثت الانهيارات الأرضية صباح السبت.

وقال هيروكي أونوما المتحدث باسم مدينة أتامي "لم نتلق بعد أي معلومات جديدة بشأن ناجين... الموجودون في الميدان يجتهدون في عملية البحث والإنقاذ".

وتعتمد العملية بشكل رئيسي على عمل المنقذين بأيديهم لأن استخدام المعدات الثقيلة يشكل خطرا على أي ناجين قد يكونوا على قيد الحياة.

وتقع أتامي على مسافة 90 كيلومترا جنوب غربي طوكيو ويقطنها 36 ألفا وتشتهر بوجود ينابيع ساخنة بها.