وكالات - النجاح - كشفت السلطات الصحية في جمهورية جنوب إفريقيا أن ما بين 80 % و90 % من الحالات الجديدة المصابة بفيروس كورونا في البلاد تحمل السلالة الجديدة من الفيروس.

والفيروس المتحور الجديد المشار إليه باسم 501V2، تم اكتشافة من قبل شبكة من العلماء في جنوب إفريقيا الذين كانوا يتتبعون جينات فيروس SARS-COV-2، وهو منتشر في المناطق الجنوبية والجنوبية الشرقية من البلاد، وظهر في العينات التي بدأ جمعها منذ شهر أكتوبر الماضي.

وأوضح العلماء أنه تم تحديد السلالة الجديدة من كورونا لأول مرة في خليج نيلسون مانديلا، على طول الساحل الشرقي لجنوب إفريقيا وانتشر بسرعة إلى مناطق أخرى في الكاب الشرقية، وإلى مقاطعات كيب الغربية وكوازولو ناتال.

وذكروا أن المتغير (المتحور) يختلف عن الأنواع الأخرى المنتشرة في جنوب إفريقيا لأنه يحتوي على طفرات متعددة في بروتين "السنبلة" الذي يستخدمه الفيروس لإصابة الخلايا البشرية.

وقد ارتبط أيضا بحمل فيروسي أعلى، مما يعني زيادة تركيز جزيئات الفيروس في أجسام المرضى مما قد يساهم في ارتفاع مستويات انتقال العدوى.