وكالات - النجاح - أعلنت وزارة الدفاع الأرمينية، مساء اليوم السبت، أن الجيش الأذربيجاني استأنف عملياته الهجومية في جنوب إقليم قره باغ.

وأتى في بيان صدر عن الوزارة: "في الثاني عشر من ديسمبر استأنف الجانب الأذربيجاني عملياته الهجومية باتجاه بلدتي هين تاغلار وهتسابيرد في جمهورية أرتساخ (التسمية الأرمنية لإقليم قره باغ). وحدات جيش الدفاع (التابع لجمهورية قره باغ غير المعترف بها) تتخذ إجراءات تتناسب مع الظروف".

وتعتبر البلدتان مذكورتان "جيبين" في مقاطعة هادروت في قره باغ بعد بسط أذربيجان سيطرتها على سائر أراضي هذه المقاطعة، نتيجة هجوم خاضه جيشها خلال 44 يوما، قبل صدور بيان روسي أرمني أذربيجاني مشترك، في 10 نوفمبر، فرض وقفا لإطلاق النار في المنطقة.

ونص البيان الثلاثي أيضا على تبادل طرفي النزاع الأسرى وجثث القتلى، إلى جانب إعادة ثلاث مقاطعات أذربيجانية (باتت تحت سيطرة الجانب الأرمني منذ تسعينيات القرن الماضي) إلى سيادة باكو، وهي مقاطعات كلبجار ولاتشين وأغدام، ونشر قوة روسية لحفظ السلام قوامها 1960 جنديا لضمان وقف القتال وعودة اللاجئين إلى المنطقة.