وكالات - النجاح - قررت السلطات الصينية، اليوم السبت، إغلاق مدينة دونغنينغ بمقاطعة هيلونغجيانغ شمال شرقي البلاد أمام وسائل النقل إغلاقا تاما، بسبب تنامي خطر تفشي فيروس كورونا في المنطقة.

وذكر فريق العمل المحلي المعني بمواجهة الوباء أن المواطنين لن يستطيعوا مغادرة المدينة اعتبارا من منتصف ليل 13 ديسمبر (بتوقيت بكين)، إلى جانب تعليق عمل وسائل النقل داخل المدينة وحظر استخدام السيارات الخاصة فيها حتى إشعار آخر، وذلك باستثناء نقل أعضاء فرق طبية وعسكريين ومسؤولين آخرين معنيين بمكافحة الوباء، أو شاحنات تنقل مواد غذائية وبضائع أخرى، بشرط الحصول على إذن من السلطات والخضوع لفحوصات كورونا.

وجاء الإجراء المذكور بعد فرض السلطات نظام "حالة حرب" في مدينتين على الحدود مع رووسيا، هما دونعنينغ وسويفنهي، بسبب الكشف عن إصابة جديدة واحدة بفيروس كورونا بعد أشهر من عدم رصد حالة إصابة واحدة من مصدر محلي. ويقطن في دونغنينغ الواقعة على بعد 670 كم من مدينة فلاديبفوستوك الروسية، أكثر من 210 ألف نسمة.