نابلس - النجاح - ناقش الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الوضع في شرق المتوسط، في ظل التوتر القائم هناك.

وأكد ماكرون خلال مؤتمر صحفي مع السيسي، التأكيد على رفض الوضع الحالي في شرق المتوسط، وانتهاك بعض الدول للقانون الدولي.

واتهم ماكرون قوى إقليمية باستخدام ليبيا مسرحا للنفوذ، مؤكدا إصرارا بلاده على وقف إطلاق النار هناك، والتنسيق مع كل الشركاء لدعم الحوار السياسي فى ليبيا.

وتابع ماكرون: "نعول على دور مصري للحل فى ليبيا، ونود أن ننسق مع الحلفاء الأوروبيين وفي المنطقة لإنجاح الحوار السياسي في ليبيا لتحقيق استقرار سياسي".