نابلس - النجاح - أوضح شون كونلي، طبيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المصاب بفيروس كورونا، إن الرئيس يحرز تقدما، لكنه لم يتجاوز بعد مرحلة الخطر.

وأضاف في بيان له أن الرئيس الأمريكي "قضى معظم الظهيرة في مباشرة أعماله... وكان يتحرك في الجناح الطبي بدون صعوبة".

ولفت الى أن ترامب لم يصب بحمى، ويتحسن وضعه بعد دخوله المستشفى.

يذكر انه تم الاعلان عن اصابة ترامب وزوجته ميلانيا بفيروس كورونا، يوم الجمعة. ويعاني من أعراض طفيفة ويواصل أداء عمله.