وكالات - النجاح - أكد رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، أن إحلال السلام في الشرق الأوسط أصبح أمرا ملحا أكثر من أي وقت مضى.

وأوضح ميشيل، في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، اليوم الجمعة، أن قضية السلام بين فلسطينن وإسرائيل يجب أن تستمر،دعماً للتطلعات المشروعة لكلا الطرفين.

وشدد على أهمية الالتزام بحل الدولتين، مشيراً إلى أن الاتحاد الأوروبي  لن يدخر جهداً للعمل لتسهيل عودة الجانبين إلى طاولة المفاوضات، بالتعاون مع الشركاء الدوليين، بما في ذلك اللجنة الرباعية الدولية.

وأضاف: "نعمل على إيجاد حل تفاوضي ضمن المعايير المتفق عليها دوليًا. لالتزامنا بالقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة".