وكالات - النجاح - كشف مسؤول إقليمي أن 12 مدنيا على الأقل، قتلوا وأصيب أكثر من عشرة، خلال قصف جوي استهدف قاعدة لحركة طالبان، في إقليم قندوز شمال شرق أفغانستان.

وأضاف المسؤول الإقليمي أن مسؤولوا وزارة الدفاع  في كابول، أكدوا مقتل أكثر من 40 من مقاتلي طالبان خلال القصف الجوي.

من جهتها، قالت عضو البرلمان فاطمة عزيز أن الضربة الأولى أصابت قاعدة عسكرية لحركة طالبان، لكن الضربة الثانية تسببت في مقتل عدد من المدنيين، خلال تجمعهم عند الموقع الذي تعرض للقصف.

واتهمت حركة طالبان خلال بيان لها، قوات الأمن الأفغانية بقتل 40 مدنيا على الأقل في القصف الجوي، ولم تعلق الحركة على الخسائر في صفوف مقاتليها.