نابلس - النجاح - أعلن وزير الصحة في باراغواي، خوليو ماسولين، أن وزير الداخلية في حكومة البلاد، إوكليديس أسيفيدو، أصيب بعدوى فيروس كورونا المستجد.

وقال ماسوليني، في تصريح صحفي، الثلاثاء: "تم تأكيد إصابته بعدوى COVID-19. تقدر الحالة الصحية لأسيفيدو كمستقرة، ونحن على يقين بأنه سيتعافى".

وأصبح وزير الداخلية بالتالي أول عضو في حكومة باراغواي تم تسجيل إصابته بعدوى فيروس كورونا.

وسجلت باراغواي أكثر من 13 ألف إصابة بفيروس كورونا بينها 219 وفاة، منذ 7 مارس الماضي، حينما تم رصد الحالة الأولى.

وتم نقل أسيفيدو، البالغ 70 عاما من عمره، إلى مستشفى شرطة العاصمة أسونسيون بعد تشخيص إصابته بمرض تنفسي، حيث خضع لفحص خاص بفيروس كورونا أعطى نتائج إيجابية.