وكالات - النجاح - أضحت إيطاليا، مساء الخميس، الدولة الأكثر تضررا من فيروس كورونا المستجد، بعد تجاوزها للصين في عدد الوفيات.

وكشفت وكالة الأنباء الفرنسية أن عدد الوفيات بفيروس "كوفيد-19" في إيطاليا وصلت للرقم 3405، لتتخطى بذلك وفيات الصين، بؤرة انتشار الفيروس.

ويبلغ عدد الوفيات في الصين حتى مساء الخميس، 3249 حالة، جاء الكثير منها في الأشهر الأولى من تفشي الفيروس بمدينة ووهان.

كما أعلنت وكالة الأنباء الفرنسية أن عدد حالات الإصابة بكورونا في أوروبا، تجاوزت الـ100 ألف حالة، مساء الخميس.

وتشهد إيطاليا إغلاقا تاما، وذلك بعد تفشي الفيروس في مقاطعة لومباردي الشمالية، ليجتاح البلاد بالكامل، وينتقل للدول الأوروبية المجاورة مثل إسبانيا وفرنسا.

وقال مسؤولون بـوزارة الصحة الإيطالية، الخميس، إن عدد الوفيات بسبب كورونا ارتفع بـ427 ضحية، في الساعات الـ24 الماضية فقط.

وبهذا، فإن إيطاليا أصبحت الآن مركز تفشي الوباء الرئيسي.