النجاح - قال المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، علي الخامنئي اليوم الجمعة، إن الضربات الصاروخية الإيرانية للقواعد الأمريكية في العراق وجهت "صفعة على وجه" الولايات المتحدة.

وقال الخامنئي في مستهل خطبة الجمعة: إذا أردتم النصر الإلهي فعليكم بالتقوى، وأضاف: أسبوعان مليئان بالأحداث الاستثنائية مرا علينا نستخلص منهما العبر.

وأضاف، "يوم دكت الصواريخ الإيرانية القاعدة الأميركية كان يوما من أيام الله، إن الأيام تنتهي لكن آثارها تبقى في حياة الشعوب".

وتابع قائلا إن "الصفعة التي وجهت لأميركا كانت بالضربة التي وجهت إلى هيبتها واستكبارها".

وبالنسبة لحادث سقوط الطائرة الأوكرانية، قال إن "قلوبنا تألمت لحادثة سقوط الطائرة الأوكرانية المنكوبة .. الأعداء فرحوا بحادث سقوط الطائرة وسعوا لتحميل الحرس الثوري المسؤولية.

وأعرب مجددا عن مواساته واعتبر نفسه شريكا في العزاء بضحايا حادث الطائرة."

وفيما يخص الاتفاق النووي، قال إن "الدول الأوروبية الثلاث (بريطانيا وفرنسا وألمانيا) التي هددت بإرسال الملف النووي إلى مجلس الأمن هم أنفسهم من قدموا الدعم لنظام صدام حسين في العدوان على إيران".

وأضاف: هذه الدول الأوروبية الثلاث أصغر من أن تُركع الشعب الإيراني، هذه الدول الأوروبية لن تكون إلا في خدمة أمريكا وذيولا لها.