وكالات - النجاح - كشف الرئيس التركي ​رجب طيب أردوغان​، قبيل توجهه إلى ​صربيا​، عن لقاء سيجمعه مع الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ سيكون في الأسبوع الأول من تشرين الثاني المقبل.

وقال أردوغان إن "​الولايات المتحدة​ تواصل انسحابها من شمال ​سوريا​، وعملية الانسحاب هذه ليست جديدة بل هي متواصلة منذ فترة".

ولفت الى أن "الولايات المتحدة بدأت الانسحاب من شمالي سوريا. تم اتخاذ القرار، وقلنا أكثر من مرة أننا يمكن أن ندخل في أي لحظة"، وحول مشروع طائرات F-35، أوضح أن "هذه المسألة طال أمدها، أتمنى أن نحسم الموضوع خلال اللقاء مع ترامب".

وفي وقت سابق،أعلنت وزارة الدفاع التركية، بدء جولة ثانية من المباحثات بين مسؤولين عسكريين أمريكيين وأتراك في أنقرة، حول إقامة منطقة آمنة في سوريا.

وكانت فكرة المنطقة الآمنة قد طرحت لأول مرة من قبل تركيا خلال الزيارة التي قام بها الرئيس أردوغان إلى واشنطن في مايو/ أيار 2013.