نابلس - النجاح - ارتفعت حصيلة الهجوم المسلح على مبنى وزارة الأشغال العامة في كابل، أمس الاثنين، إلى 43 شخصاً و10 جرحى.

واستهل المهاجمون اعتداءهم بثلاثة تفجيرات خارج المبنى، قبل أن يقتحموه، وشرعوا في إطلاق النار، محتجزين عددا كبيرا من الرهائن.

وتمكنت قوات الأمن الأفغانية من دخول المبنى وتحرير الرهائن والقضاء على 3 من "الإرهابيين"، الذين لاذ الباقون منهم بالفرار.

ولم تعلن بعد أي جماعة مسلحة مسؤوليتها عن الهجوم، ولكن مراقبين يرجحون أن تكون طالبان وراء الحادث.

وعلى مدى عدة سنوات، تشن الجماعات الإرهابية وخاصة طالبان وداعش هجماتها ضد مواقع الجيش والشرطة وتستهدف المؤسسات الرسمية والاجتماعية في أفغانستان، ما ينجم عنه سقوط قتلى وجرحى من المدنيين والعسكريين.