النجاح - اشار نائب قائد ​الحرس الثوري الايراني​ حسين سلامة الى أن "قرار انسحاب القوات الاميركية من سوريا يعد هزيمة للادارة الأميركية"، معتبرا أن "التدخل العسكري الأجنبي في أي بلد يزيد من توتر الأوضاع فيه"، ولافتا الى أن "جميع الأسلحة والمعدات والذخائر المستخدمة في المناورة مصنعة في ايران"، ومضيفا: "الأميركيون يشنون حربا نفسية واعلامية ضد ايران".

ورأى أن "مناورة الرسول الأعظم غير موجهة لأية دولة من دول الجوار، ونسعى الى استعراض قدراتنا العسكرية للأعداء من خلال المناورات التي نجريه"، مضيفا: "لا نأبه بوجود القوات الأجنبية في مياه الخليج الفارسي ونرصد كل تحركاتهم".