وكالات - النجاح - قالت القناة الإسرائيلية العاشرة: إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قرر تأجيل موعد الإعلان عن تفاصيل (صفقة القرن)، حتى شهر شباط/ فبراير من العام المقبل.

وأوضحت القناة، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، استجاب لضغوط رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي يعاني من مشاكل في الائتلاف الحكومي.
وأضافت القناة، أن الإدارة الأمريكية، وافقت على تأجيل الإعلان عن تفاصيل الخطة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط (صفقة القرن)، لحين الانتهاء من الأزمة السياسية الداخلية في إسرائيل، على خلفية استقالة أفيغدور ليبرمان، وزير الدفاع، الأسبوع الماضي.

وأشارت القناة إلى أن نتنياهو، يفضل حالياً تأجيل الإعلان عن (صفقة القرن)، حتى لا يتم تقديم تنازلات للفلسطينيين، تضعفه أمام شركائه بالائتلاف الحكومي، خصوصاً، حزب "البيت اليهودي"، بزعامة نفتالي بينت.

ولفتت القناة على موقعها الإلكتروني، إلى أن الخلاف القائم بين بينت ونتنياهو، يمكن أن يؤثر على خطة السلام الأمريكية، بما يقضي بتقديم تنازلات للفلسطينيين، وهو ما لا يقبله الطرف الأمريكي.