نابلس - النجاح - نقلت صحيفة "لوموند" الفرنسية، الإثنين، عن مصادر قضائية قولها، إنَّ فرنسا أصدرت مذكرات توقيف بحق ثلاثة مسؤولين سوريين كبار.

وأوضحت الصحيفة أنَّ مذكرات التوقيف أصدرها قبل أيام قاضي تحقيق فرنسي، مشيرة إلى أنَّ هذا التطور هو الأوَّل من نوعه منذ اندلاع الحرب في سوريا عام (2011).

وتابعت، أنَّ المذكرات تطال (3) مسؤولين كبار في المخابرات السورية، في تهم تتعلق بـ "التواطؤ في أعمال تعذيب والتواطؤ في حالات الاختفاء القسري والتواطؤ في جرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب".

ومن بين المسؤولين المتابعين، علي مملوك، المدير الحالي لمكتب الأمن الوطني، وهو الرجل الذي يشرف على جهاز الأمن السوري بأكمله.

واستند الادّعاء الفرنسي إلى أرشيف مصوّر الشرطة العسكرية، الذي فرَّ من سوريا في يوليو (2013)، حاملًا معه (50) ألف صورة لجثث سجناء ماتوا بسب الجوع والمرض والتعذيب في سجون نظام بشار الأسد بين عامي (2011 و2013).