ترجمة : علا عامر - النجاح - لا تزال معركة الخندق مشتعلة بين حكومة الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" ووسائل الإعلام الأمريكية المعادية لسياساته في إدارة البلاد، فقد هاجم الرئيس "ترامب"، خلال حضوره أحد مسابقات الجري في ولاية أوهايو، كافة الإعلاميين الذين تواجدوا لتغطية هذا الحدث.

حيث خاطب "ترامب" الصحفيين قائلًا إن عليهم الإعتذار بسبب الكم الهائل من التقارير التي نشروها ضد سياساته، ووصف ترامب هذه التقارير بالخطأ الفادح الذي يستوجب التصحيح والاعتذار.

وبعد سماع الجمهور خطاب "ترامب" ، بدأوا بالهتاف عاليًا " قناة الـCNN السخيفة"، وهو الشعار الذي كان يتم ترديده مرارًا وتكرارًا خلال حملات "ترامب" الإنتخابية في عام 2016.

والجدير بالذكر ، هو بث قناة الـCNN  قبل يومين  مقابلة واجه  فيها مراسل القناة " جيم أكوستا "الناطقة باسم البيت الأبيض "سارة ساندرز" حول مدى شراسة الهجوم الذي يتعرض له الإعلاميين من قبل "ترامب".

وقالت "سارة ساندرز": "أنا أول متحدثة في تاريخ الولايات المتحدة احتاجت لحماية الخدمة السرية".

وأضافت :" إن وسائل الإعلام تواصل تصعيد الهجوم الكلامي ضد الرئيس وجميع أعضاء الإدارة الأمريكية".

في حين أنها اعترفت بأن للاعلام دورًا مهمَا في إدارة الحوار الخاص بشؤون الدولة إلى جانب دور الحكومة الأمريكية.

وشدد "أكوستا" أنه لا يجب على الرئيس الامريكي وصف الإعلاميين بأنهم أعداء البلاد، وعلقت "سارة ساندز" بصورة غير مباشرة أنها توافقه الرأي من هذه الناحية.