النجاح - قال رئيس البعثة الروسية لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، غيورغي كالامانوف، إنه ينبغي على السلطات البريطانية التوضيح للمنظمة ما يحصل في المختبر الكيميائي في "بورتون داون".

وصرح كالامانوف في هذا الصدد: "لقد حان الوقت كي تشرح السلطات البريطانية بنفسها، بشكل واضح ما هي الأعمال التي يجري تنفيذها في مختبر بورتون داون (مركز الحماية من الأسلحة الكيميائية)، حيث، في الواقع، تم إنتاج نفس المادة الكيميائية السامة، التي تنتمي إلى مجموعة غاز الشلل العصبي الجديد التي تمت دراستها في الدول الغربية تحت مسمى (نوفيتشوك)".

وطالبت موسكو السلطات البريطانية، بتوضيح لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية السبب "الذي يجعل المواد الكيميائية السامة تتنقل (بحرية) في البلاد".

وفي وقت سابق حثت كبيرة الأطباء البريطانيين، سالي ديفيز، سكان مدينتي إمزبيري وساليزبوري، على تجنب لمس الأجسام الغريبة، وذلك في أعقاب وفاة امرأة بسبب غاز أعصاب.