النجاح - تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة، قرارًا يدعو إلى انسحاب القوات الروسية المتمركزة منذ أكثر من 26 عاما في مولدافيا، وذلك في خطوة غير مسبوقة دانتها موسكو.

وتم تبني القرار غير الملزم بغالبية 64 صوتا، وعارضته 15 دولة، في وقت امتنع 83 بلدا عن التصويت.

ويدعو القرار روسيا إلى أن "تُكمل بطريقة منظمة وبلا شروط وبدون مزيد من التأخير انسحاب قواتها وأسلحتها من أراضي جمهورية مولدافيا".

كما يُبدي النص "قلقا عميقا إزاء استمرار تواجد" هذه القوات في مولدافيا "بدون موافقة هذه الدولة العضو في الأمم المتحدة".

والقرار "يشجع الدول الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا على تسهيل إنجاز الانسحاب الروسي".

وبعد التصويت، انتقدت روسيا عدم حصول مفاوضات قبل التصويت. كما انتقدت الاتحاد الأوروبي الذي صوت لصالح النص "ولم يأخذ في الاعتبار جهود منظمات إقليمية أخرى" مثل منظمة الأمن والتعاون لحل هذا النزاع.

وشددت موسكو على أن "مبادرة مولدافيا تقوض جهود" منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، متحدثة عن "نهج غير ديموقراطي".