النجاح - وصل صحفيون أجانب إلى كوريا الشمالية لتغطية عملية تفكيك موقع تجارب نووية بالبلاد في وقت لاحق هذا الأسبوع، فيما لم يسمح لوسائل إعلام كورية جنوبية كان من المقرر في البداية الانضمام إلى صحفيين على متن طائرة مستأجرة أقلعت، الثلاثاء، من بكين.

وستسمح بيونغيانغ لمجموعة صغيرة من الصحفيين بالوصول إلى موقع "بخونغري" للاطلاع على وعدها وقف التجارب السرية وإطلاق الصواريخ الباليستية العابرة للقارات.

وأعلنت كوريا الشمالية هذا القرار بشكل أحادي قبل القمة المرتقبة بين الزعيم كيم جونغ أون والرئيس الأميركي دونالد ترامب في 12 يونيو المقبل في سنغافورة.

لكن بيونغيانغ قطعت الاتصالات رفيعة المستوى مع سول بسبب مناورات عسكرية تجريها مع الجيش الأميركي.

ووسط قلق متزايد بشأن نجاح القمة، من المقرر أن يجتمع رئيس كوريا الجنوبية مون جيه إن مع ترامب في واشنطن في وقت لاحق، الثلاثاء.