النجاح - قال سيرجيو لافروف القائمم بأعمال وزير الخارجية الروسي، خلال لقائه مع نيقولاي ملادينوف منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، إن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس أوصل التسوية الفلسطينية الإسرائيلية إلى طريق مسدود.

وأضاف: "هذا الطريق المسدود يتعمق أكثر فأكثر خاصة في ضوء القرارات الأمريكية الأخيرة حول القدس".

وشدد لافروف على أن كل الدول عبّرت عن قلقها لتراكم المشاكل الخطيرة القادرة على توليد الانفجار في أي لحظة.

وأشار لافروف إلى أن موسكو قلقة من محاولات تغيير تركيبة الخريطة الجيوسياسية للشرق الأوسط بشكل يسمح بـ "إزاحة القضية الفلسطينية إلى الخلفية" وتهميشها.