النجاح - نفى مصدر مسؤول في البيت الأبيض ما نشرته بعض وسائل الإعلام من اقوال على لسان جارد كوشنير مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخاص من ان الولايات المتحدة لا تجد سببا للطلب من إسرائيل تجميد البناء الاستيطاني وان تجميد الاستيطان سيؤدي الى سقوط حكومة نتنياهو.

ووصف المسؤول الخبر بالهراء مضيفا ان مثل هذه الاقوال لا أساس لها من الصحة.

وقال المسؤول: "ان الوفد وضع لنفسه هدف وهو إقامة دولتين لشعبين لكنه رفض الالتزام بحدود الرابع من حزيران كما طالب الطرف الفلسطيني وان حسم شكل حدود الدولة سيترك ليحسمه الطرفان في نهاية المفاوضات".

اللقاء الذي جمع الوفد مع الرئيس أبو مازن اول أمس شارك فيه مبعوث ترامب للشرق الاوسط جيسون جرنبلات ونائب مستشار الامن القومي الأمريكي.

الرئيس ترامب دعا الزعمين عبر حسابه الخاص على الانستجرام الى انجاز سلام وامن واستقرار في المنطقة مضيفا ان العلاقات بين بلاده وإسرائيل افضل من أي وقت مضى وانه يتطلع للقاء نتنياهو مرة أخرى.