النجاح - بعد إندلاع النار في برج غرينفيل، سجلت إمرأة من المحاصرين رسالة وداع إلى عائلاتها وبثتها عن طريق فيديو على تطبيق "سناب شات ".
وبينما كان رجال الإطفاء يحاولون جاهدين إخماد النيران، أرسلت المرأة فيديو عبر سناب شات وقالت في رسالتها " وداعاً... سامحوني وكان المشهد مرعبا جداً من الطابق 23
وقالت صديقة لها التي رأت الفيديو " رأيت للتو الفيديو الذي قامت بتصويره وهي تقوم  بتوديع الجميع و تصلي بالعربية ومن خلال الفيديو لا يمكنك رؤية شيء بسبب الدخان.

وقالت صديقتها: أنها كانت تكافح لتستطيع إكمال الفيديو إلى النهاية، واضافت بأن لا معلومات عن كونها حية أم ميتة، والمرأة عمرها 30 عاماً وهي أم لطفلين

ويعتقد أن هناك العديد من الناس العالقين داخل المبنى بسبب الحريق الضخم.

وقد لقى ما لا يقل عن  ١٢ شخصا مصرعهم ويعالج حوالى 75 شخصا فى ست مستشفيات فى العاصمة لندن.

وقال داني كوتن، مفوض لواء حريق لندن: "هذا حادث غير مسبوق، ففي 29 عاما من كوني رجل إطفاء، لم أر أبدا أي شيء من هذا الحجم ".

وقد فتحت الكنائس المحلية والمساجد والمعابد أبوابها لمساعدة النازحين بسبب الحريق، حيث قدم سكان غرب لندن منازلهم وإمداداتهم للمتضررين.