ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - قتلت الشرطة في إحدى ضواحي ملبورن، أستراليا بالرصاص، رجلا بعد احتجازه لمجموعة من الرهائن في مبنى سكني، وقالت التقارير إن الشرطة دخلت المبنى وحررت الرهائن، ووجدت جثة واحدة، ورجل يحمل أمراة رغما عنها داخل المبنى.

ومنذ بداية الاحتجاز للرهائن، قامت الشرطة المتخصصة بالمفاوضات، ولكن في النهاية قرر الضباط اقتحام المبنى، وأطلقوا النار على محتجز الرهائن.

كما جرى تطويق المنطقة، وتحقق الجهات الأمنية فيما إذا كان الهجوم إرهابيا.

وقال شهود عيان بأن انفجارا هز المنطقة ليسمع بعدها إطلاق نار جرى على اثره تدخل قوات القوات الخاصة التي عملت على تطويق المنطقة.

وقام شخص بالإتصال بالإذاعة السابعة خلال عملية إحتجاز الرهائن، وقال هذا لأجل تنظيم الدولة الإسلامية والقاعدة ولم يعرف بعد ما اذا كان عملاً إرهابياً أم لا.