وكالات - النجاح - ذكرت صحيفة "توتوسبورت" الإيطالية، أن البرتغالي كريستيانو رونالدو، يفكر في الرحيل عن يوفنتوس خلال فترة الانتقالات الصيفية، لتفادي سيناريو كارثي بعدم المشاركة في دوري أبطال أوروبا.

وبحسب المصدر، فإذا لم يتأهل يوفنتوس إلى دوري أبطال أوروبا نهاية الموسم الحالي، فإن رونالدو سيحاول الانتقال إلى باريس سان جيرمان، أو مانشستر يونايتد.

وينتهي عقد رونالدو مع يوفنتوس في صيف 2022، لكن فريق "السيدة العجوز" قد يسمح برحيله قبل هذا الموعد للحصول على بعض الأموال، لاسيما وأن صاحب الـ36 عاما سيحق له الانتقال مجانا إلى أي فريق يريده في صيف العام المقبل.

ويواجه يوفنتوس خطر الغياب عن مسابقة دوري الأبطال، حيث يحتل حاليا المركز الخامس في مسابقة الدوري الإيطالي، بفارق الأهداف عن نابولي، صاحب المركز الرابع (آخر المراكز المؤهلة لدوري الأبطال)، وذلك قبل 5 جولات من إسدال الستار على منافسات "الكالتشيو".

وسيكون رحيل رونالدو عن يوفنتوس في حال إخفاقه في حجز مكان في دوري الأبطال منطقيا، على اعتبار أن الفريق الإيطالي تعاقد أصلا مع النجم البرتغالي لقيادته للفوز باللقب المفقود في البطولة القارية الذي لم يتوج به بطل إيطاليا منذ 1996.

كما أن رونالدو لن يرضى بالمشاركة في المسابقة الرديفة الدوري الأوروبي (إذا احتل يوفنتوس أحد المركزين الخامس أو السادس في الدوري)، بدلا من دوري الأبطال التي يعتبر هدافها التاريخي وتوج بلقبها 5 مرات (4 مرات مع ريال مدريد ومرة واحد مع مانشستر يونايتد).