وكالات - النجاح - كشفت صحيفة "يوميوري" اليابانية نقلا عن مسؤولين مرتبطين بالحدث أن تأجيل دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2020 إلى العام المقبل بسبب فيروس كورونا كلف المنظمين نحو 200 مليار ين ما يساوي 9ر1 مليار دولار.  

   وبسبب تفشي فيروس كورونا حول العالم قررت اللجنة الأولمبية الدولية والحكومة اليابانية في مارس الماضي تأجيل دورة طوكيو 2020 للعام المقبل.  

   وقالت الصحيفة، إن تكاليف الدورة قبل التأجيل بلغت 1.35 تريليون ين (13 مليار دولار) مضيفة أن اللجنة المنظمة ستتخذ قرارا يتعلق بتقاسم تكاليف التأجيل في ديسمبر المقبل بعد محادثات مع سلطات مدينة طوكيو والحكومة اليابانية.  

   وأفادت الصحيفة بأن تكاليف التأجيل الإضافية تشمل دفع أجور الطواقم واستخدام أنظمة جديدة لإعادة أموال التذاكر لكنها لا تتضمن الإجراءات الخاصة بمكافحة انتشار كورونا.  

   وجاء في تقرير الصحيفة أيضا أن منظمي الدورة في البداية قدروا تكاليف التأجيل الإضافية بنحو 300 مليار ين لكنهم نجحوا في تقليص المبلغ من خلال تبسيط بعض الأحداث.