نابلس - النجاح - نجح باحثون من معهد كارلسروه للتكنولوجيا بألمانيا، في تطوير أنف إلكتروني بحاسة شم اصطناعية، يحقق دقة عالية في التعرف على أنواع النعناع المختلفة، مما يجعله وسيلة جدية للتطبيقات مثل مراقبة الجودة الصيدلانية، والإدراك الشمي الاصطناعي للتشخيصات الطبية.

وعن تفاصيل الدراسة التي قادت إلى هذا الاختراع الجديد يقول البروفيسور بيتر نيك من المعهد النباتي بمعهد كارلسروه للتكنولوجيا إن النعناع مثال كلاسيكي من عالم النبات، حيث تُنتج أنواعه المختلفة برائحة خاصة لكل نوع.

ويتابع: "مراقبة الجود الصناعية لزيت النعناع تخضع لأنظمة قانونية صارمة من أجل منع الغش، وتستغرق وقتا طويلا وتتطلب قدرا كبيرا من الخبرة، وسيدعم هذه العملية "أنف الكتروني" جديد مزود بأجهزة استشعار مصنوعة من مواد مدمجة.