وكالات - النجاح - طوّرت شركة "أوبو" بالتعاون مع استوديو التصميم "نيندو"، نموذجا لهاتف لم يسبق طرحه في الأسواق من قبل.

وبحسب "أوبو" فإن هاتفها الجديد جاء استجابة لمطالب المستخدمين الذين يتذمرون من حجم شاشات الأجهزة، والتي تأتي بأحجام كبيرة.

ووفق ما ذكر موقع "إنغادجت" المتخصص بالأخبار التقنية، فإن الهاتف القابل للطي يأتي بشاشة قابلة للفتح، بثلاثة أحجام مختلفة.

ويعرض الجزء الأول من الشاشة الإشعارات التي تصل المستخدم، بينما يمكن استخدام الشاشة الثانية لالتقاط صور "السيلفي"، في يستطيع محبو الألعاب أو الأفلام عرضها على الجهاز باستعمال الشاشات كلها.

ولم تكشف "أوبو" عن مزيد من التفاصيل التقنية المرتبطة بالهاتف أو إذا كانت ستنتجه وتطرحه في الأسواق ليكون منافسا لعدد من الأجهزة القابلة للطي، وفي مقدمتها هاتف "سامسونغ" من الطراز "غالاكسي زد فولد 2".