النجاح - قررت شركة "فيسبوك" مقاضاة مالك موقع "شاهين تورك"، بعدما قرر فضح بيانات 100 ألف حساب من على "إنستغرام".

ويدير إنسار شاهين تورك، موقعا باسم "شاهين تورك" مستنسخ من إنستغرام تقريبا، ولجذب المستخدمين، روج الموقع عدم أمان منصة إنستغرام، بفضح بيانات 100 ألف مستخدم.

والأخطر أن معظم الشخصيات التي فضح شاهين تورك بياناتها كانت من الشخصيات العامة والمعروفة.

 

وقالت فيسبوك في دعواها: "استخدم موقع شاهين تورك برامج التشغيل الآلية لسرقة بيانات الشخصيات العامة على إنستغرام، من أجل إنشاء موقعه".

وتابعت الشركة الأمريكية: "سرق شاهين تورك ملفات الشخصيات العامة والصور ومقاطع الفيديو لأكثر من 100 ألف حساب على إنستغرام دون إذن من فيسبوك، في انتهاك صارخ لشروط الخصوصية لدينا".