النجاح - يحاول يوتيوب منع أي ضرر قد يحدث من نشر "تحدى مومو" الذي انتشر خلال الفترة الأخيرة، والذي تقوم فكرته على دعوة الأطفال إلى القيام بأمور مؤذية بعد تلقيهم رسائل في تطبيق التراسل واتس آب.

ووفقا لما ذكره موقع "engadget" فقد قام موقع "يوتيوب" بإيقاف عرض الإعلانات المرتبطة بهذا المحتوى نتيجة انتهاك إرشادات المعلن، وبالتالي لا يمكن التعامل معها، حيث تحتوى بعض مقاطع الفيديو أيضًا على تحذيرات محتوى قبل البدء، مع ملاحظة أنها قد تكون "غير لائقة أو مسيئة".

ويرى يوتيوب أنه كلما زاد عدد الأشخاص الذين يسمعون عن تحدي مومو، يزيد احتمال ضياعهم ووضع أنفسهم فى منطقة الخطر.

ولعل انتشار الإعلانات عن هذا التحدى على يوتيوب، يرجع إلى الحصول على عائد من الإعلانات لجذب المشاهدين بالآلاف لمشاهدة مقاطع الفيديو التي تحتوى غالبًا على مواد غير صحيحة، وبالتالي سيؤدي إيقاف أي تدفق لمقاطع الفيديو ذات الصلة بمومو إلى تعطيل هذا الأمر، لكنه سيساهم في عدم انتشار هذا التحدى الخطير على الأطفال.

دار الإفتاء المصرية تحذر من لعبة "مومو الانتحارية