النجاح - دشنت كانون الشرق الأوسط، الشركة الرائدة عالميًا في تطوير حلول الطباعة والتصوير متجرها الإلكتروني الجديد، الذي سيسهل من عملية استعراض وشراء حلول ومنتجات كانون ويجعلها أقرب إلى المستهلكين والعملاء في المنطقة.

وسيضم المتجر الإلكتروني أكثر من 450 منتج، بدءًا من الكاميرات والطابعات والمعدات المكتبية والعدسات، وصولاً إلى منتجات كانون الرسمية الأخرى مثل التجهيزات، والمعدات المنزلية، وإكسسوارات السفر، وغيرها.

ويتوقع المحللون في فروست أند سوليفان، الشركة الرائدة في الأبحاث السوقية أن تنمو التجارة الإلكترونية في الإمارات لتبلغ 10 مليارات دولار هذا العام حيث تعتبر واحدة من أسرع القطاعات نموًا في المنطقة نظرًا لسلوك المتسوق عبر الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط.

ووفقًا لدراسة أجرتها برايس ووتر هاوس كوبرز حول سلوكيات التسوق عبر الإنترنت في الشرق الأوسط، فضّل نصف المشاركين تقريبًا في هذه الدراسة التسوق عبر الإنترنت نظرًا للخيارات الأوسع المتاحة، والراحة الأكبر التي تمتاز بها عملية الشراء الإلكتروني بشكل عام.

ويعتبر السبب الأبرز للتسوق من علامة تجارية واحدة مرموقة مقارنة بالتسوق من متاجر الإنترنت التي توفر مختلف المنتجات والعلامات التجارية الأخرى هو المستوى العالي والمتميز من خدمة العملاء التي يتوقعونها من هذه العلامة.

وتعكس تشكيلة المنتجات الواسعة المتوفرة في المتجر الإلكتروني التزام كانون بتوفير حزم وعروض منتجات توفر قيمة أفضل للعملاء، بالإضافة إلى عروض خاصة بفئات ديموغرافية مختلفة من الجمهور المستهدف.

وتلعب منظومة Shoot-Remember-Share “صوّر، خزّن، شارك” من كانون، دورًا مهمًا في كل قصة تتم صناعتها، فهي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بمجموعة المنتجات الاستهلاكية المعروضة في المتجر الإلكتروني، وباحتوائه على مجموعة كبيرة من المنتجات التي تلبي احتياجات المتخصصين والهواة والعائلات، سيثري المتجر الإلكتروني خيارات العملاء بمجموعة كبيرة من المنتجات التي تلبي اهتماماتهم وهواياتهم بالإضافة إلى سلع كانون الرسمية لعشاق علامة كانون التجارية، كما يمكنكم زيارة المتجر من هنا.