النجاح - إذا كنت من محبي ألعاب الفيديو ستعرف أن إصدار لعبة Dragon Ball FighterZ ذات تقنية 2.5D، التي تدور بك في عالم Dragon Ball أو "كرة التنين" واحدة من أهم إصدارات ألعاب هذا العام، 2018.

إذ طالب باللعبة كثيرون منذ فترة طويلة، وبفضل شركتي Bandai Namco وArc System Works، أصبحت اللعبة أخيراً واقعاً، ومنذ ذلك الحين حصلت على ردود فعل جيدة من النقاد واللاعبين على حد سواء.

وقد أكدت شركة Bandai Namco أن إجمالي الشحنات العالمية والمبيعات الرقمية لهذه اللعبة وصل إلى مليوني وحدة، بحسب موقع Gematsu المتخصص بالألعاب، وهذا يجعل هذا الإصدار هو الأسرع مبيعاً من بين جميع إصدارات اللعبة السابقة.

وبالنظر إلى حقيقة أن اللعبة قد جرى إصدارها منذ قرابة أسبوع فقط، وحقيقة أن هذه اللعبة متاحة حالياً في مناطق معينة من العالم فقط، فإن مليوني نسخة هو إنجاز كبير حققته اللعبة بالفعل.

فقد أعلنت الشركة الموزعة أن اللعبة سيتم إطلاقها في اليابان وآسيا يوم 2 فبراير/شباط 2018، وهي مناطق تتم فيها متابعة هذه اللعبة بكثير من الشغف والعشق والاهتمام.

وعلاوة على ذلك، هناك تقارير عن 8 شخصيات جديدة ستتم إضافتها إلى اللعبة في الأسابيع المقبلة. على هذا النحو، نحن نتوقع أخباراً عن تطويرات جديدة ستشهدها اللعبة دائماً.

لعبة Dragon Ball FighterZ هي اللعبة التي كان ينتظرها الكثيرون من محبي سلسلة الأنيمي اليابانية التي تحمل اسم Dragon Ball. ومع ذلك، ما يجعل لعبة القتال هذه مميزةً، هو أنها تمزج بين الشغف والاهتمام بالتفاصيل التي يريدها اللاعبون أن تظهر جنباً إلى جنب مع العمق، ما يجعلهم يغوصون في القتال إلى أقصى حد.

أفضل من ذلك، فطبيعة وآلية لعبة Dragon Ball FighterZ تجعلان اللاعبين الجدد أو محترفي ألعاب القتال يجدون ما يجذبهم إلى لعبها. حتى الشخص الذي يمر على اللعبة بشكل عابر، سيمكنه أن يجد ما يجذبه إلى الاستمتاع بها. هي لعبة سريعة، ونابضة بالحياة، ومذهلة.

وفي النهاية، هذه اللعبة متاحة على منصات PS4 وإكس بوكس والحاسوب.