ترجمة : علا عامر - النجاح - صرحت منظمة الصحة العالمية بأن اللعب بألعاب الفيديو هو أمر مضر جدآ بالصحة العقلية للإنسان .

إن شخصية الإنسان المدمن على ألعاب الفيديو سوف تصبح شخصية فوضوية جدآ ، فهو إنسان منغمس بالواقع الخيالي الغير موجود . كما قد قام التصنيف الدولي للأمراض بإدراج وصف تعبيري لهذا المرض ، وهو " عبارة عن سلوك متكرر ومنتظم بحيث تصبح الأولوية له على جميع النشاطات اليومية ، الأمر الذي يدفع بالإنسان بالإنقطاع عن حياته الإجتماعية والعملية بشكل تام .

ومن الجدير ذكره بأن عملية التشخيص تستغرق 12 شهرآ ، إلا إذا كانت الأعراض حادة وواضحة .

نتيجة بحث الصور عن مدمن على ألعاب الفيديو

ويعتبر وجود هذه الحالة على قائمة الأمراض في منظمة الصحة العالمية أمرآ خطيرآ وجادآ يمكن الإستعانه به من قبل الأطباء والباحثين وشركات التأمين الصحية . ولكن عليك التذكر بأن الألعاب الفيديو لا تعني خلل عقلي ، بل إن ذلك يعتمد على نوعية اللعبة ومدة الوقت المخصص لها ومدى تعلق الإنسان بها .

المصدر : Forbes