ترجمة : علا عامر - النجاح - قامت مجموعة من الباحثين التابعين لجامعة تكساس ببرمجة جزيئات الحمض النووي لكي تقوم بإتباع تعليمات معينة من أجل إختراع ألة معينة قادرة على القيام بعمليات معقدة كعملية التواصل ، وحل المشاكل ، وإتخاذ القرارت، والتحكم بحركة الخلايا الحية ، ومن المحتمل أن تشمل عملية العناية الصحية وتكنولوجيا النانو في المستقبل.

ولبرهنة ذلك قام فريق الباحثون بإنشاء عينة كيميائية متذبذبة مكون فقط من عنصر الحمض النووي خالية من أية بروتينات وأنزيمات  ، وذلك من أجل برهنة أن عنصر الحمض النووي لوحده قادر على القيام بالعديد من العمليات الدقيقة والمعقدة .

ويجب الإشارة بقيام العديد من العلماء بدراسة العناصر الكيميائية المتذبذبة  ، منهم العالم الذي اكتشف تاثير هذه العناصر على نمط الساعة البيولوجية ، الأمر الذي منح عليه جائزة نوبل في الطب . الأمر الذي يشير إلى أهمية هذه المواد الكيميائية في علم الأحياء الصناعية .

 

المصدر : كورزويل